الارشيف

في برقية دبلوماسية أمريكية نشرها موقع ويكيليكس اليوم وعرضتها جريدة الغارديان البريطانية أظهرت البرقية اقتراحاً تقدمت به المملكة العربية السعودية بإنشاء قوة عربية تدعمها الولايات المتحدة وحلف شمال الاطلسي للتدخل في لبنان قبل عامين وتدمير حزب الله المدعوم من ايران .
وبحسب الغارديان فإن هذه البرقية تعكس تزايد قلق المملكة السعودية والولايات المتحدة من تزايد النفوذ الإيراني في لبنان وأجزاء أخرى من الشرق الأوسط.

وقدم هذا المقترح وزير الخارجية السعودي المخضرم سعود الفيصل إلى المستشار الأمريكي الخاص في العراق ديفيد ساترفيلد, غير أن الولايات المتحدة ردت بالشك في نجاح تلك الخطة العسكرية.

وبحسب البرقية فإن القوة المقترحة تهدف إلى "خلق والحفاظ على النظام في بيروت وما حولها" حيث ستقوم "الولايات المتحدة والناتو بتوفير وسائل النقل والدعم اللوجستي ، فضلا عن القوة البحرية وتأمين الغطاء الجوي. وقال الامير سعود ان انتصار حزب الله في بيروت سيعني نهاية لحكومة السنيورة و'استيلاء الإيرانيين على لبنان".

وجاءت هذه المناقشة بعد أيام فقط من اقدام منظمة حزب الله وغيرها من الجماعات الموالية لإيران والمؤيدة لسوريا في لبنان على فرض حصار على بيروت ، وتهدد حكومة فؤاد السنيورة آنذاك.

وقد نجت حكومة السنيورة بعد تلك الأحداث مقابل تقديمها لتنازلات كبيرة لحزب الله.
وفقا للبرقية فإن وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل جادل بأن انتصار حزب الله ضد حكومة السنيورة "جنبا إلى جنب مع التصرفات الإيرانية في العراق وعلى الجبهة الفلسطينية سيكون كارثة بالنسبة للولايات المتحدة والمنطقة بأسرها".
وذكر سعود الفيصل أن السنيورة دعم الفكرة وأن عدد من الدول العربية كمصر والأردن والأمين العام للجامعة العربية عمر موسى على علم بذلك المقترح.

الغارديان



اذا اعجبتك هذه التدوينة فلا تنسى ان تشاركها وتساعدنا على نشر المدونة ، كما يسعدنا ان تنضم الى قائمة المشاركين (نشرات rss)

0 comments:

Post a Comment

Search

الاكثر قراءة