الارشيف

قال محمد إبراهيم عامر، عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة، إن الكثيرين من الوسطاء يطرحون مبادرات من أجل إقناع الجيش للتوصل لحلول من أجل إنهاء الأزمة الحالية.


وكشف عامر عن كواليس لقاء محمد حسنين هيكل بحزب الحرية والعدالة، مشيرًا إلى أن اللقاء يهدف إلى التوصل لحل وسيط للأزمة، وهو ما يعني أننا كحزب سياسي جاهزون للتفاوض ونبدي مرونة في هذا الإطار . وتابع: للأسف بعض قادة الجيش يغرهم ما يملكون من سلطات واسعة يطوقون بها كل مساعي الحل حتى لو كان ذلك على مصلحة البلاد ووضعها السياسي، مشيرًا إلى أن الجيش يملك زمام كل شيء في مصر فمعه السلاح وعين كل من في الرئاسة وكل قطاعات لا دولة تخضع له وكذلك هناك قطاع كبير من الشعب يؤيده.


وأوضح أن السيسي قام بانقلاب 3 يوليو بعدما تأكد من أن قوته ومن معه تمكنهم من حكم مصر من وراء رئيس مدني ولكن الوضع الذي أرادوه لم يرض الرئيس السابق محمد مرسي وهو ما جعلهم يتخلصون منه بالانقلاب.



اذا اعجبتك هذه التدوينة فلا تنسى ان تشاركها وتساعدنا على نشر المدونة ، كما يسعدنا ان تنضم الى قائمة المشاركين (نشرات rss)

0 comments:

Post a Comment

Search

الاكثر قراءة